إلــــى الأمــــام


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 بيان حول احدات صفرو النهج الديمقراطي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
guvarazool

avatar

عدد الرسائل : 219
تاريخ التسجيل : 12/03/2007

مُساهمةموضوع: بيان حول احدات صفرو النهج الديمقراطي   السبت أكتوبر 13, 2007 3:52 pm

نداء من أجل الديمقراطية
- اقتناعا من النهج الديمقراطي بضرورة توحيد مجهودات ونضالات كل القوى وكل المناضلات والمناضلين الطامحين للتغيير لصالح الجماهير الشعبية،

- واعتبارا لكون المشروع الديمقراطي التحرري القادر على لف أوسع الفئات الشعبية هو المؤهل لإخراج شعبنا من نير الاستبداد والقهر والفقر وطبقاته الكادحة من الاستغلال المكثف وبلدنا من التبعية والتخلف وخيراته من النهب،

- وانطلاقا من كون الانتخابات التشريعية الأخيرة، وعلى عكس كل التبريرات، قد أظهرت من جهة أولى أن العزلة المتفاقمة للقوى الديمقراطية عن الجماهير الشعبية ناتجة، بالأساس، عن تراجع نضالية جل مكوناتها وقبولها بحلول وهمية واستسلامها لإرادة المخزن تحت غطاء التوافق معه، وضعف فعالية ومردودية أدائها بسبب تشتتها بل التطاحن بين مكوناتها وداخل كل مكون على حدى وانتشار الزعامية وتفشي السلوكات والممارسات الانتهازية والمناقضة لادعاءاتها الديمقراطية في أحيان عدة، سواء داخلها أو في علاقتها مع الجماهير الشعبية.

و أظهرت من جهة ثانية أن المقاطعة العارمة لهذه الانتخابات من طرف المواطنين بما في دلك من الفئات الوسطى ليست من حيث الجوهر، موقفا سلبيا من السياسة ومن الديمقراطية؛ بل موقفا حسيا معارضا للسياسة التي تمارسها السلطة وجل الأحزاب السياسية ومن ديمقراطية الواجهة التي تشرعن الحكم الفردي المطلق والاستبداد المخزني والاستغلال المكثف للكادحين والتردي المهول للأوضاع المعيشية للأغلبية الساحقة من الشعب المغربي بسبب تطبيق السياسات الليبرالية المتوحشة والنهب الجشع لخيرات البلاد وتفاقم التبعية على كل المستويات للإمبريالية، وخاصة الأمريكية والفرنسية؛ ديمقراطية لا تسمح إطلاقا للشعب من تجسيد إرادته وتقرير مصيره،

- وحيث أن دور الديمقراطيات والديمقراطيين هو تحويل الرفض الشعبي والوعي السياسي الحسي إلى قوة للتغيير تصب في المشروع الديمقراطي التحرري، عوض أن تغذي اليأس والإحباط أو أن تكرس الأوهام المتمثلة في أن الخلاص والتغيير سيأتيان من فوق كمنة من قائد ملهم أو أن تعزز المشاريع الماضوية اللاديمقراطية و النزوعات الانغلاقية بكل تلاوينها،

فإن النهج الديمقراطي، وتقديرا منه للمسؤولية التاريخية الملقاة على عاتقه وعلى عاتق كل المناضلات و المناضلين الديمقراطيين، في مختلق مواقعهم و مجالات اشتغالهم السياسية و النقابية والاجتماعية و النسائية و الحقوقية و الثقافية و الجمعوية وكل المثقفين و الفنانين النزهاء و الشخصيات الوطنية، ونظرا لخطورة ودقة المرحلة الحالية من نضال شعبنا المفتوح على كل الاحتمالات، يدعو إلى فتح نقاش واسع وهادئ وبناء حول مهام المرحلة المقبلة من نضال شعبنا، نقاش يمكن من بلورة برنامج للنضال يعطي للمشروع الديمقراطي التحرري بريقه بعدما عمل المخزن والقوى الملتفة حوله على تمييع وإفساد وتخريب الحياة الثقافية والسياسية برمتها ويعيد الثقة و الاعتبار للعمل السياسي النبيل ويوفر شروط انغراس هدا المشروع وسط الجماهير المؤهلة لاحتضانه وحمايته؛ نقاش جريء وعميق للمعيقات الأساسية الفكرية والسياسية و التنظيمية و العملية التي تحول دون تقدم شعبنا نحو الديمقراطية والتحرر الوطني.

الكتابة الوطنية في 23/09/2007



النهج الديمقراطي اللجنة المحلية فاس

تقرير عن تتبع اللجنة المحلية بفاس للاحدات التي شهدتها مدينة صفرو يوم الأحد 23/9/2007بعد انطلاق مسلسل الزيادات الأخيرة في أسعار المواد الأساسية مع بداية شهر رمضان والدخول المدرسي وما خلف من أثار سلبية على الأوضاع الاجتماعية للجماهير الشعبية ومن ضمنها جماهير مدينة فاس . قامت اللجنة المحلية للنهج الديمقراطي بفاس باتخاذ بعض المبادرات للتنديد والتصدي لهدا الهجوم على القوت اليومي للجماهير حيت وزعت بيان في الموضوع على معظم الأحياء الشعبية بالمدينة ابام 18/ 19/ 20/ 21 شتنبر 2007 كما تابعت مختلف الاحتجاجات التي تعرفها المناطق المجاورة بهذا الخصوص حيت علمت بتنظيم فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لصفرو وقفة احتجاجية يوم الأحد 23 شتنبر 2007 ابتدءا من الساعة الحادية عشرة صباحا بباب المربعوفي تمام الساعة 12 زوالا اتصلت اللجنة المحلية بأحد الرفاق الحاضرين الذي اخبرها بان الأمور تتجه نحو التصعيد تحت إصرار المواطنين بتنظيم مسيرة بعد انتهاء وقفة الجمعية ومند دلك الحين واللجنة المحلية بفاس تتابع عن كتب مجريات الأحداث في مختلف أطوارها وعلى جميع الأصعدة حيت علمت باندلاع مواجهات عنيفة بين المواطنين وقواة القمع وكدالك بوضوع حملة اعتقالات في صفوف المواطنين بمن فيهم بعض مسئولي الجمعية من ضمنهم الرفيق عز الدين لمنجلي عضو النهج الديمقراطي بصفرو الذي تم الاتصال به من طرف الرفيق الكاتب المحلي بفاس على الساعة الواحدة بعد الزوال للتاكد من صحة خبر اعتقاله وعدد المعتقلين بالإضافة إلى جمع المعطيات حول ما وقع بصفرو حوالي الساعة الثانية ونصف عاود الرفيق علبو الاتصال بأحد مراسل إحدى الصحف الجهوية الذي كان يتابع الأحداث بصفرو حيت اخبره ان المواجهة بدأت تاخد طابع المواجهة العنيفة من خلال استعمال قوات القمع القنابل المسيل للدموع .........مقابل صمود المواطنين مما يتطلب توفير الدعم خاصة الإعلامي في نفس الوقت قامت اللجنة المحلية على الساعة الثالثة بعد الزوال بإخبار الكتابة الوطنية بمجريات الأمور بصفرو والعمل على توفير تغطية إعلامية الأحداث وهدا ما ثم حيت اتصل مدير وكالة مجلة النيشان والمساء .......بالرفيق علبو الذي وضع في الصورة ما يجري بصفروابتدءا من الساعة الثامنة مساء عقدت اللجنة المحلية بفاس اجتماعا استثنائيا تضمن نقطة واحدة في جدول أعمالها هي الأوضاع المنفجرة بصفرو حيت خلصت إلى أتجاد مبادرات أولية - الاتصال بهيأة الدفاع وهو ما تم في نفس اللحظة مع كل من الاساتدة عبد الخالق القاضي –رضوان عبابو 'حمد حرمة وطارق الحداد الدين استجابوا لدعوة اللجنة المحلية بالمؤازرة مشكورين. -الاتصال بالفروع القريبة قصد اختيارها بالاحداث ومطالبتها بالتضامن مع المعتقلين والمواطنين (مكناس تازة ميسور غفساي )-إصدار بيان-تكليف رفيقين بمتابعة التطورات في اليوم الموالي يوم الاثنين 24 شتنبر 2007 على الساعة التاسعة ونصف صباحا علمت اللجنة المحلية بفاس ان المعتقلين في أحدات صفرو في طريقهم إلى المحكمة الاستناف بفاس حيت جددت الاتصال بالإخوة المحامون لتبليغهم تخبر نقل المعتقلين الى فاس وتجديد المطالبة بمؤازرة المعتقلين وهدا فعلا مت حصل حيت ازر المعتقلين في مرحلة التحقيق الابتدائي كل من الاساتدة عبد الخالق القاضي رضوان عبابو عبد الواحد المسكيني طارق الحداد من هيأة فاس بالإضافة إلى الاساتدة حميمو وخالد من هيأة صفروحوالي الساعة الثامنة ليلا كان موعد مناضلي النهج أمام محكمة الاستناف حيث تجمهروا مر فوقين بعائلات المعتقلين وبعض أعضاء هيأة الدفاع معلنين استنكارهم للقمع الذي تعرض له المواطنون بصفرو وكدالك الاعتقالات التعسفية التي مست مجموعة من المواطنين وبعض مناضلي الجمعية المغربية لحقوق في مقدمتهم الرفيق غز الدين المنجلي عضو النهج الديمقراطي بصفرو واستمر هدا الحضور التضامني حتى حدود الساعة الحادية عشرة ونصف ليلا حيث انتهى التحقيق وتم نقل المعتقلين إلى سجن عين قادوس وكدالك إصلاحيتي باب الزيات وعبد العزيز بن ادريس. وطيلة الأيام الموالية كانت اللجنة المحلية تتابع باهتمام بالغ وضعية المعتقلين وعائلاتهم من خلال الزيارة المتتالية الأعضاء النهج للسجن المدني عين قادوس وكذلك نسخ المحاضر وتوزيعها على المحامون والمعتقلين وإصدار بيان في الموضوع ليتم تنظيم زيارة جماعية لفروع النهج الديمقراطي بالجهة يوم الاحد 30/09/2007 حيت تشكل وفد من المناضلين ضم فروع فاس تاونات غفساي صفرو تازة ميسور ثم خلالها زيارة فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بصفرو وعائلات المعتقلين قصد تبليغ التضامن المبدئي أللمشروط للنهج الديمقراطي مع المطالب المشروعة للمواطنين لمدينة صفرو وكدالك الاستنكار والتنديد للقمع الهمجي الذي تعرضت له الحركة الاحتجاجية السلمية وكدالك الاعتقالات والتعسفات التي تعرض لها العديد من المواطنين بمن فيهم بعض مسئولي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان



النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية : في 23/9/2007







لدلك فان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي تطالب بإلغاء جميع هده الزيادات و تدعو القوى المناضلة والمواطنين نساء و رجالا إلى التصدي الوحدوي و الحازم لهدا الهجوم على ما تبقى من قدرة شرائية لدى الفئات المفقرة.

- وقد واجهت الجماهير الشعبية هده الزيادات بالاحتجاج حيث عرفت عدة مناطق تنظيم وقفات للتنديد بالغلاء تعاملت معها السلطات، عموما، باللجوء إلى المنع و التضييق و القمع. وهدا ما حدث يوم 23/9/2007 بصفرو.هكذا وبعد انتهاء الوقفة الاحتجاجية التي دعا لها فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بصفرو توجه المواطنون إلى العمالة قصد المطالبة بلقاء العامل لطرح مطالبهم لكنهم ووجهوا بتدخل عنيف من طرف قوات "الأمن" الشيء الذي أدى إلى اندلاع انتفاضة شعبية أسفرت عن وقوع المئات من الجرحى و اعتقال37 مواطنا من بينهم الرفيق عز الدين المنجلي عضو اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي.

- وفي نفس السياق تم قمع و قفة احتجاجية نظمها سكان قرية أغبالو للمطالبة ببناء ثانوية حيث استعملت قوات القمع القنابل المسيلة للدموع و اعتقلت 12 متظاهرا.

- ويناضل سكان بن صميم ضد المحاولات الهادفة إلى الاستيلاء و نهب مياه منطقتهم و تفويتها لشركة فرنسية لتحويل مياه طبيعية من مورد أساسي يعيش عليه سكان المنطقة على مر العصور إلى مجرد سلعة، لكن السلطات مرة أخرى لجأت إلى القمع ضد السكان واعتقلت 4 مواطنين.


إن الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي تحمل المسؤولية فبما وقع بصفرو إلى السلطات التي تلجأ كعادتها إلى القمع و سياسة صم الأذان عوض الحوار لل بحث عن الحلول للمشاكل العويصة التي يكتوي منها الكادحون وخاصة في المناطق المهمشة و تطالب بإطلاق كل سراح المعتقلين و فتح حوار مع الممثلين الحقيقيين للسكان كما تدعو كل المناضلات و المناضلين إلى توسيع حركة التضامن مع ضحايا هده السياسة المسعورة.

-كما يتجلى الهجوم الرجعي في القمع الموجه ضد الطبقة العاملة، ونخص هنا بالذكر عمال جبل عوام الدين يخوضون نضالات طويلة و بطولية دفاعا عن حقوقهم في وجه نهب وجشع الباطرونا و الدين يتعرضون لشتى أنواع التنكيل كان أخره اعتقال مجموعة منهم و تقديمهم للمحاكمة في محاولة يائسة لإركاعهم.إن النهج الديمقراطي يعبر من جديد عن تضامنه اللامشروط مع عمال منجم جبل عوام و يدعو كل القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة و الرافضة للظلم و العسف إلى دعم هده المعركة حتى تحقيق النصر و إحقاق الحق.

- وفي الأخير، تطرقت الكتابة الوطنية إلى الإجراءات الخطيرة التي تسعى السلطات الفرنسية إلى تطبيقها ضد المهاجرين وخاصة ما يتعلق بإجراء تحاليل طبية لإثبات العلاقة العائلية.إن الكتابة الوطنية تدين هدا الانزلاق ذي الطابع العنصري و كل السياسات التمييزية التي يعتزم ساركوزي سنها ضد المهاجرين و تندد بسياسته اليمينية الرجعية التي تجعل من المهاجرين كبش فداء المشاكل الاجتماعية التي تعاني منها الطبقات الشعبية الفرنسية جراء السياسات الليبرالية المتوحشة للبرجوازية الفرنسية وتناشد القوى التقدمية بفرنسا و جمعيات المهاجرين التصدي لهده السياسات و الإجراءات التمييزية.

الكتابة الوطنية في23/9/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بيان حول احدات صفرو النهج الديمقراطي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إلــــى الأمــــام :: ********الــقــضـــايــا الـــنــظـريــة******** :: ***بــيــانــات وطنــيــة ومــحلــيــة***-
انتقل الى: